المواضيع الايجابية
الذكاء الانساني اكتساب وتدريب


الذكاء الإنساني اكتساب وتدريب (1-3)

الذكاء...........كثيراً ما تمر هذه الكلمة على مسامعنا........وما أكثر ما يوصف أناس بأنهم أذكياء , وآخرون بأنهم ليسوا كذلك.
- فهل تساءلنا مرة مالذي تعنيه هذه العبارة وماهي دلالتها؟
إن التعريفات التقليدية للذكاء ليست دقيقة كفاية , وأكثرها تحتوي على مفاهيم مغلوطة ينبغي أن تصحح , فما معنى قولنا  انه -أي الذكاء- قدرة عقلية مفردة تولد عند كل إنسان ولا يمكن تغييرها أو تنميتها ؟ إن ذلك بالطبع يجعلنا نحكم بالموت على كثير من الطاقات والملكات.
أما التعريف السوي للذكاء فهو ما أشار إليه هوارد جاردنر في كتابه (أطر العقل) عام 1983 الذكاء الإنساني هو: استعداد يولد به الإنسان وفق معطيات معينة في مجتمع ما يؤهله لتقديم الحلول وتشكيل المنتجات المادية والمعنوية ذات القيمة في البيئة  والثقافة الإنسانية .
ومن هنا فقد نتج عن هذه النظرية مجموعة مبادئ أساسية هي :
1- يمتلك كل إنسان تسعة ذكاءات, يعبر عنها بأشكال ومهارات مختلفة .
2- هذه الذكاءات وراثية مكتسبة, أي يولد الإنسان بها ,ثم يأتي دور البيئة المحيطة (الأسرة-المدرسة-التربية) في تنمية هذه الذكاءات .
3- كل فرد له قدرات في الذكاءات المتعددة, وهذه الذكاءات تعمل معاً وتختلف هذه القدرات في نموها داخل الفرد الواحد, فإما أن تنمو وتزدهر بالتدريب والممارسة, وإما أن تتراجع وتتلاشى بالإهمال والتراخي.
4- استعمال أو تطوير أحد هذه الأنواع (الذكاءات) يمكن أن يسهم في تطوير نوع آخر من أنواعها .
5- يكمن وراء أي نشاط بشري مجموعة ذكاءات تعمل مع بعضها البعض .
6- يمكن تقييم القدرات العقلية والمعرفية التي تقف وراء كل نوع من أنواع الذكاءات المتعددة من خلال مجموعة مؤشرات تدل على وجودها.
وسنأتي في فصل لاحق على دراسة هذه المؤشرات وبيان أنواعها .
وهكذا نرى أن الذكاء الإنساني إنما هو اكتساب وتدريب, فلنعمل على تنمية هذه الملكة وتسخيرها ايجابيا في خدمة المجتمع

للمتابعة انقر رقم الصفحة التالية في الأسفل

 

  |  
أرسل لصديق
       
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
: الاسم الكامل
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق
 
Copyright © 2018 Al Adib . All rights reserved.